دوري أبطال أوروبا: مانشستر سيتي يضع قدما في ثمن النهائي

 

وضع مانشستر سيتي الإنكليزي قدما في الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا بفوزه الكبير على ضيفه شاختار دانييتسك الأوكراني 6-0 الأربعاء في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة السادسة ضمن الدور الأول.

وفرض المهاجم الدولي البرازيلي غابريال جيزوس نفسه نجما للمباراة بتسجيله هاتريك في الدقائق 24 و72 من ركلتي جزاء و90+2)، وأضاف الإسباني دافيد سيلفا (13) ورحيم سترلينغ (48) والجزائري رياض محرز (84) الأهداف الثلاثة الأخرى.

وهو الفوز الثالث تواليا للنادي الإنكليزي فعزز موقعه في الصدارة برصيد 9 نقاط بفارق 3 نقاط أمام مطارده المباشر ليون الفرنسي الذي فشل للمرة الثانية تواليا في حسم مواجهته مع هوفنهايم الألماني وتعادل معه 2-2 في الوقت بدل الضائع.

وبات مانشستر سيتي بحاجة إلى نقطة واحدة في مواجهتيه المتبقيتين أمام ليون وهوفنهايم.

 

 

سيتي يستعرض

في المباراة الأولى على ملعب “الاتحاد” في مانشستر، جدد سيتي فوزه على شاختار بعدما كان تغلب عليه بثلاثية نظيفة قبل أسبوعين، فواصل انتفاضته عقب خسارته المفاجئة أمام ضيفه ليون في الجولة الأولى، علما أنه سيحل ضيفا على الأخير في الجولة الخامسة في 27 تشرين الثاني الحالي في قمة ستحدد إلى حد بعيد بطل المجموعة.

وضغط مانشستر سيتي من البداية بحثا عن هدف مبكر وكان له ما أراد عبر دافيد سيلفا الذي استغل تمريرة عرضية بعد مجهود فردي رائع للدولي الجزائري رياض محرز من الجهة اليمنى فتابعها بيسراه من مسافة قريبة داخل المرمى الخالي (13).

وحصل مانشستر سيتي على ركلة جزاء اثر عرقلة سترلينغ داخل المنطقة من المدافع نيكولا ماتفيينكو فانبرى لها جيزوس بنجاح زاحفة على يمين الحارس أندري بياتوف (25).

 

 

وعزز سترلينغ تقدم مانشستر سيتي بالهدف الثالث مطلع الشوط الثاني بمجهود فردي رائع من منتصف الملعب إثر تلقيه كرة من الأوكراني ألكسندر زينتشنكو فانطلق بسرعة متخطيا مدافعين قبل ان يسددها لولبية رائعة من حافة المنطقة في الزاوية اليسرى البعيدة للحارس بياتوف (48).

وحصل مانشستر سيتي على ركلة جزاء ثانية اثر عرقلة دافيد سيلفا داخل المنطقة من المدافع تاراس ستيبانينكو، فانبرى لها جيزوس بنجاح أيضا مسجلا هدفه الشخصي الثاني والرابع لفريقه (72).

وأضاف محرز الهدف الخامس اثر تلقيه كرة داخل المنطقة من فهيأها لنفسه على صدره وسددها بيمناه زاحفة داخل المرمى (84)، قبل أن يختتم جيزوس المهرجان بالهاتريك بكرة ساقطة رائعة (90+2).

 

 

ليون يهدر فوزاً في المتناول

وفي الثانية على الملعب الأولمبي في ليون، فشل النادي الفرنسي للمرة الثانية في حسم مواجهته أمام هوفنهايم وسقط في فخ التعادل 2-2.

وكان ليون في طريقه إلى تحقيق فوز سهل عندما تقدم بهدفين لنبيل فقير (19) وتانغوي ندومبيلي (28)، فضلا عن تلقي ضيوفه ضربة موجعة بطرد مدافعهم الغاني قاسم أدامس نوهو لتلقيه الإنذار الثاني (51).

لكن الفريق الفرنسي لم يعرف كيفية الحفاظ على تقدمه فاستقبلت شباكه الهدف الأول عبر الدولي الكرواتي أندري كراماريتش (65)، قبل أن يسجل التشيكي بافل كاديرابيك هدف التعادل في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.

وكان ليون أضاع الفوز على هوفنهايم ذهابا على أرض الأخير عندما تقدم 3-2 حتى الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع.

وكان ليون بحاجة إلى الفوز لحجز بطاقته مع سيتي إلى الدور المقبل.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *