الدوري الاميركي للمحترفين: ليكرز يفك عقدته المستعصية المتمثلة ببورتلاند

 

فك لوس أنجليس ليكرز عقدته المستعصية المتمثلة بفريق بورتلاند ترايل بلايزرز، فبعد خسارته امامه في 16 مباراة تواليا، هزمه 114-111 في عقر داره ضمن دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

وكان بلايزرز حقق 16 فوزا على التوالي على ليكرز منذ كانون الأول عام 2014.

وسجل ليبروس جيمس 28 نقطة ونجح في 7 تمريرات حاسمة واضاف راجون روندو الذي شارك احتياطيا، 17 نقطة و10 تمريرات حاسمة لليكرز الذي تقدم بفارق 17 نقطة في الربع الثالث. في حين لم تنفع النقاط الـ30 التي سجلها كل من داميان ليلارد وسي جاي مالكولم في صفوف بورتلاند لابعاد الهزيمة عن فريقهما.

وكاد ليكرز يفرط بهذا التقدم في آواخر المباراة، فبعد أن سجل 16 نقطة من دون رد لمنافسه في الربع الثالث، رد بلايزرز في الربع الأخير مسجلا 22 نقطة مقابل 8 لليكرز قبل نهاية المباراة بثلاث دقائق و34 ثانية من دون أن يتمكن من قلب النتيجة لصالحه.

وقال جيمس: “لم نحقق نجاحات أمام هذا الفريق على أرضنا أو بعيدا عن قواعدنا لفترة طويلة، وبالتالي فهذا الفوز هام جدا”.

واضاف: “لم نلعب بشكل جيد عموما خارج ملعبنا. كان من المهم جدا أن نأتي الى المكان الأكثر عدائية في المجموعة الغربية ونعود بالفوز”.

أما روندو فقال: “لقد بذلنا جهودا كبيرة ونجحنا في تبادل الكرة بشكل جيد وكنا فعالين في الدفاع”.

وتعتبر النتيجة جيدة لليكرز لأن بورتلاند هو منافس مباشر له لبلوغ البلاي أوف.

 

 

أولاديبو يواصل التألق

في المقابل، سجل فيكتور أولاديبو رمية ثلاثية قبل ثلاث ثوان من نهاية مباراة فريقه إنديانا بيسرز ضد بوسطن سلتيكس ليمنحه فوزا دراماتيكيا 102-101.

وتألق أولاديبو في المباراة وسجل فيها 24 نقطة و12 متابعة لبيسرز الذي كان متخلفا بفارق أربع نقاط قبل نهاية المباراة ب37 ثانية عندما سجل كايري ايرفينغ ثلاثية لبوسطن، لكن اولاديبو تعرض لمخالفة قبل ان ينجح في تسجيل رميتين حرتين مقلصا النتيجة الى 99-101، قبل ان يتمكن بمجهود فردي رائع من تسجيل ثلاثية حاسمة رغم تدخل لاعب ارتكاز بوسطن آل هورفورد لينتزع الفوز لفريقه في الرمق الأخير.

وكان ماركوس موريس افضل مسجل في صفوف سلتيكس (23 نقطة و6 متابعات).

والفوز هو الثالث لإنديانا تواليا فارتقى الى المركز الثالث في المجموعة الشرقية برصيد 7 انتصارات مقابل 3 هزائم منذ مطلع الموسم الحالي على حساب بوسطن الذي تراجع الى المركز الرابع (6 انتصارات مقابل 3 هزائم).

 

 

عودة هاردن

وعاد جيمس هاردن الى صفوف هيوستن روكتس بعد غيابه عن مباريات فريقه الثلاث الأخيرة بداعي الاصابة في عضلة الفخذ الخلفية، وقاده الى الفوز على شيكاغو بولز 96-88 بتسجيله 25 نقطة بينها 11 نقطة تواليا عندما سجل فريقه 15 نقطة مقابل لا شيء لمنافسه في الربع الثالث. اما نجم الفريق المخضرم كارميلو انطوني فسجل 17 نقطة. اما في صفوف الخاسر فكان زاك لافين أفضل المسجلين مع 21 نقطة.

وكان هاردن تعرض للاصابة ضد يوتا جاز في 24 تشرين الأول الماضي.

وفي فيلادلفيا، تابع الكاميروني جويل إمبييد تألقه بتسجيله 39 نقطة ونجاحه في 17 متابعة ليقود فريقه فيلادلفيا سفنتي سيكسرز الى الفوز على ديترويت بيستونز 109-99.

وساهم ديمار دي روزان (26 نقطة) ولاماركوس الدريدج (22 نقطة و12 متابعة) في فوز سان انتونيو سبيرز على نيو أورليانز بيليكانز 109- 95.

 

وفي المباريات الاخرى، فاز أتلانتا هوكس على ميامي هيت 123-118، وتشارلوت هورنتس على كليفلاند كافالييرز 126-94، ودنفر ناغتس على يوتا جاز 103-88.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *