الدوري الألماني: بايرن ميونيخ على بُعد فوزين من لقبه الـ28

 

أصبح بايرن ميونيخ على بعد فوزين من احراز لقبه السادس تواليا في الدوري الالماني لكرة القدم، بعد فوزه الساحق على ضيفه هامبورغ وصيف القاع 6-صفر، السبت في المرحلة السادسة والعشرين.

وقبل 8 مراحل على نهاية الدوري، رفع بايرن الفارق الى 20 نقطة مع شالكه الثاني والفائز الجمعة على ارض ماينتس 1-صفر. ويتعين على بايرن مواجهة لايبزيغ السادس الاحد المقبل ثم استقبال بوروسيا دورتموند القوي في 31 اذار/مارس.

وهذا الفوز الثالث عشر لبايرن في آخر 14 مباراة ضد هامبورغ، حامل اللقب 6 مرات والوحيد الذي لم يهبط الى الدرجة الثانية في المانيا، والذي لم يفز على غريمه منذ 2009.

وتابع بايرن تفننه بالحاق الهزائم الساحقة بهامبورغ، ففاز عليه 6-صفر و5-صفر في 2011، 9-2 في 2013، و8-صفر في 2015 و2017.

 

 – على ملعب “اليانز ارينا” وامام 75 الف متفرج، افتتح بايرن التسجيل باكرا عندما حاول الدفاع منع تمريرة من الوصول الى الجناح الهولندي ارين روبن، فشتتها نحو الفرنسي فرانك ريبيري الذي تلاعب بالدفاع والحارس وزرعها في المرمى (8).

وضاعف الارقام بسرعة اثر عرضية من الظهير الايمن جوشوا كيميش، تابعها البولندي روبرت ليفاندوفسكي برأسه من مسافة قريبة برغم التكتل الدفاعي (12).

ومن الجهة اليسرى، رفع الظهير النمسوي دافيد الابا عرضية وصلت ايضا الى ليفاندوفسكي الذي سجل الهدف الثالث (19).

وقال لاعب هامبورغ السابق ومديره برند فيهيماير “خسرنا المباراة قبل ان تبدأ، لكن امام بايرن اقل خطأ يكلف كثيرا”.

 

– مئوية ليفاندوفسكي –

 

وفي الشوط الثاني، سجل المخضرم روبن هدفا رابعا لبايرن بتسديدة صاروخية بيسراه من حدود المنطقة على علو متوسط الى يمين الحارس (55).

وعلى طريقته الخاصة، انفرد ريبيري كما في بداية المباراة بعد مجهود فردي رائع، وسدد يمينية جميلة بعيدة عن الحارس هدفا خامسا (81).

واهدر ليفاندوفسكي فرصة تحقيق الثلاثية “هاتريك” عندما اطاح فوق المرمى ركلة جزاء اثر خطأ على البديل الاسباني تياغو الكانتارا (86)، وهي اول ركلة جزاء يهدرها منذ ايار 2013 بعد ان نجح بتسجيل 17 ركلة متتالية.

لكنه نجح من ركلة ثانية بعد خطأ على كيميش مسجلاً هدفه الرقم 100 في الدوري في 120 مباراة مع بايرن محققا ثلاثيته الاولى هذا الموسم (90).

وتابع ليفاندوفسكي تحليقه بصدارة ترتيب الهدافين، مسجلاً هدفه الثالث والعشرين هذا الموسم.

ويقاتل بايرن الذي خسر لاعب وسطه الفرنسي كورنتان توليسو بعد 20 دقيقة من دخوله بسبب الاصابة، على ثلاث جبهات، فإضافة الى اقترابه من حسم لقب الدوري للمرة الـ28 في تاريخه، وصل ايضا الى نصف نهائي الكأس المحلية حيث يلتقي باير ليفركوزن في 17 نيسان، وقطع أكثر من نصف الطريق نحو ربع نهائي المسابقة القارية الام كونه فاز 5-صفر ذهاباً على بشكتاش التركي.

في المقابل، يعاني هامبورغ الامرّين على غرار الموسمين الاخيرين اللذين نجا خلالهما من الهبوط، ولم تنفع ادارته اقالة المدرب ماركوس غيسدول في كانون الثاني الماضي وتعيين بيرند هولرباخ مكانه، وخاض اللقاء على وقع قرار مجلس ادارته الخميس اقالة الرئيس التنفيذي هيريبرت بروخهاغن والمدير الرياضي ينز تود من منصبيهما.

 

– وانفرد هوفنهايم موقتا بالمركز السابع بفوزه على ضيفه فولفسبورغ الخامس عشر والذي لم يفز في آخر 6 مباريات، بثلاثية نظيفة حملت توقيع نيكو شولتس (18) وسيرج غنابري (77) والفرنسي جوشوا غيلافوغي (80 خطأ في مرمى فريقه).

 

 

– وحقق اوغسبورغ فوزه الاول في خمس مباريات على حساب مضيفه هانوفر 3-1 واصبح ثامنا.

سجل للفائز النمسوي ميكايل غريغوريتش (26 و83) والضربي غويكو كاتسار (45) وللخاسر السنغالي ساليف سانيه (37).

 

– وتعادل هرتا برلين الحادي عشر مع ضيفه فرايبورغ الثالث عشر سلبا.

 

– وتقام الاحد مواجهة قوية بين بوروسيا دورتموند الثالص واينتراخت فرانكفورت الرابع.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *