علي مزهر : جمهور الحكمة لن يتأثر بالعقاب.. وهدفنا النهائي

يستعدّ نادي الحكمة لتكرار فوزه على نادي بيبلوس «الجريح» الأحد المقبل ضمن المرحلة السادسة إياباً من بطولة لبنان لكرة السلة. ويقدّم النادي الأخضر أداءً لافتاً في البطولة وهو يسعى إلى مواصلة مشواره الناجح، من أجل إسعاد جماهيره في نهاية المطاف بلقب طال انتظاره. وأكد اللاعب المتألق في صفوف الحكمة، علي مزهر، في حديث لـ “الجمهورية”، أنّ فريقه جاهز لخوض المباريات القادمة وأنّ الهدف هو الوصول أقله إلى النهائي.
تمكّن نادي الحكمة حتى اللحظة من الفوز في 10 مباريات من 14 مباراة، حيث خسر 4 فقط أمام هومنتمن (ذهاباً وإياباً)، والشانفيل (ذهاباً)، والرياضي (ذهاباً)، وهو يريد من خلال تركيبة الفريق المميّزة الوصول إلى أبعد حدود في البطولة، كون الفريق يمتلك في كل مباراة لاعباً سادساً على أرض الملعب، ألا وهو الجمهور.

 

وعن تحضيرات الفريق لمباراته المقبلة أمام نادي بيبلوس، قال مزهر: «إستعداداتنا لهذه المباراة ستكون كاستعداداتنا لأي مباراة أخرى، أي كما لو أننا سنلعب أمام الرياضي. صحيح أنّ بيبلوس ليس في وضع جيّد في الترتيب العام، لكنه يتطوّر يوماً بعد يوم وقد استقدم لاعباً أجنبياً جديداً أيضاً.

 

هو يحاول استعادة مركزه الطبيعي قدر المستطاع، لذا علينا أن نكون جاهزين من الناحية الدفاعية بشكل خاص لنواصل مشوارنا الناجح في الدوري».

«لكي لا تنتزع الطبخة»

وكان البعض قد اعتبر أنّ الحكمة سيكون «لقمة سائغة» بالنسبة إلى الأندية التي تحضّرت كثيراً من أجل المنافسة على اللقب، إلّا أنّ رجال المدرّب فؤاد أبو شقرا كان لهم رأي آخر، إذ تمكنوا من الفوز على الرياضي حامل اللقب وأبرز المرشحين للاحتفاظ به هذا الموسم في المرحلة الرابعة إياباً بنتيجة 76-72، كما خسروا أمام الشانفيل المرشّح الآخر على اللقب في مرحلة الذهاب بصعوبة وبفارق نقطة واحدة فقط (74-75).

ولدى سؤال مزهر عن سبب نجاح الحكمة رغم أنه لا يمتلك ترسانة غنية من النجوم كالنادي الرياضي مثلاً، أجاب: «عندما يتضاءل عدد اللاعبين «النجوم» في الفريق «لن تنتزع الطبخة». المدرّب عرف كيف ينظّم الفريق وعرف كيف يوظّف اللاعبين بحسب مراكزهم.

“نحن نمتلك 4 لاعبين لبنانيين على مستوى جيّد بإمكانهم مساندة بعضهم البعض خلال المباراة، و3 لاعبين أجانب هم من بين الأفضل في البطولة. نجاحنا حتى الآن جاء نتيجة النوعية والتجانس اللذين نتمتع بهما، إضافة إلى الجمهور المتواجد بكثافة لمؤازرتنا على أرض الملعب”.

وإذا ما كان النادي بحاجة إلى تدعيم صفوفه في المراحل المقبلة من أجل الذهاب بعيداً في البطولة، رأى مزهر أنّ “الفريق الحالي أثبت أنه قادر على ذلك، لكن بالطبع نحن بحاجة إلى تدعيم التشكيلة أكثر لكي تكون خيارات المدرّب أكبر خلال المداورة… وممّا لا شك فيه أنّ دكة بدلائنا دخلت في الأجواء تدريجاً وستساعدنا كثيراً في المباريات القادمة”.

كلام سركيس صائب

وتطرّق مزهر إلى تصريح مدرّب نادي الشانفيل غسان سركيس الذي قال فيه إنّ «الحكمة هو الحصان الأسود في البطولة»، وقد وافقه الرأي قائلاً: «هذا صحيح، الرياضي والشانفيل وهومنتمن هي أفضل 3 أندية ويأتي الحكمة خلفها، لكنّ طموحنا هو الاقتراب منهم قدر الإمكان، وأتمنى أن يكون لدينا كلام آخر في «الفاينل 8» و «الفاينل 4».

وواصل مزهر: “نحن نعمل على كل مباراة تنتظرنا، وسنكون مستعدّين للفاينل 8 والفاينل 4 على أمل الوصول إلى النهائي في نهاية المطاف… هذا هو هدف الفريق”.

 

 

جمهورا الحكمة والرياضي لن يتأثرا

وكان اتّحاد اللعبة قد عاقب جمهوري الحكمة والرياضي من خلال مضاعفة أسعار بطاقات مباراتهما المقبلة في الدوري.

وشدّد مزهر في هذا الصدد على أنه غير مخوّل للتحدّث عن هذا الموضوع، مُشيراً في الوقت عينه إلى أنّ «هذين الجمهورين لن يتأثرا بالعقاب كونهما يتواجدان خلف فريقهما دائماً… وجمهور الحكمة لم يبخل يوماً علينا».

وأضاف: «الجمهور يتواجد بكثافة خلفنا لأنه سعيد بالأداء والنتائج، وأدعوه إلى أن يبقى إلى جانبنا في كل الأوقات، فالبطولة طويلة جداً».

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *