عن أيّ إثنين تكلمتَ يا حلبي؟

 

عوّدنا عضو الاتحاد اللبناني لكرة السلة اكرم الحلبي، صاحب الإخفاقات الكبيرة في ناديي الشانفيل والتضامن الزوق، على بثّ الشعارات الفضفاضة في الاعلام لايهام الناس بانه يغار ويخاف على مصلحة كرة السلة اللبنانية.

ومن هذا المنطلق، خرج الحلبي بعد مباراة لبنان امام الهند مساء الخميس في 23 تشرين الثاني الماضي ضمن تصفيات كأس آسيا المؤهلة لكأس العالم بتصريح ناريّ توعّد فيه رئيس الإتحاد بيار كاخيا بأنه سيلجأ الى القضاء يوم الإثنين بحجّة انه يملك حججاً وبراهين وافية عن فساد في ملف كأس آسيا الذي استضافه لبنان في شهر آب الماضي.

لكن يبدو ان يوم الاثنين لم يأتِ بعد… فعن ايّ اثنين تكلمتَ يا حلبي؟