كاكا يدرس العودة الى ميلان بعد اعتزاله

 

يدرس لاعب الوسط البرازيلي المخضرم كاكا العودة الى ناديه السابق ميلان الايطالي بعد اعتزاله كرة القدم، بحسب ما ذكر الخميس على هامش تأهل الفريق الايطالي الى الدور الثاني في مسابقة الدوري الاوروبي “يوروبا ليغ” في كرة القدم.

وأمضى أفضل لاعب في العالم 2007 يومه في مقر النادي اللومباردي واجتمع بمالكيه الصينيين الجدد الذين اشتروا النادي من رئيس الوزراء السابق سيلفيو برلوسكوني.

وعن العرض الذي قدمه له المدير الاداري في ميلان ماركو فاسوني لشغل منصب المدير الرياضي قال كاكا: “يجب أن أعرف وضعي الشخصي اولا. منحت نفسي بضعة أشهر لاقرر ما اريد القيام به. لم ارغب باتخاذ قرار قبل نهاية الموسم، واريد التوصل الى ذلك بهدوء ذهني. وقتذاك، اذا قررت الاعتزال، سأفكر في مستقبلي”.

وأردف اللاعب البالغ 35 عاما والذي انهى مشواره مع اورلاندو سيتي الاميركي: “بالطبع ميلان إمكانية، خصوصا وان الابواب مفتوحة الآن أمامي. علاقتي مع النادي ممتازة. شعوري لا يوصف للتواجد في ميلان هذه الايام. لا يمكنني شرح ذلك”.

وأحرز كاكا مع ميلان لقب الدوري في 2004 ودوري ابطال اوروبا وكأس العالم للاندية في 2007 في سبعة مواسم أمضاها معه، قبل انتقاله الى ريال مدريد الاسباني حيث توج بلقب الدوري مرة واحدة.

وتابع اللاعب المتوج مع منتخب بلاده بلقب مونديال 2002 “أحب أن أكون في هذه المدينة، حيث استعيد ذكريات حياتي ومسيرتي. يصعب شرح ذلك”.

وضمن ميلان تأهله الى الدور الثاني من المسابقة الاوروبية الرديفة، قبل جولة على نهاية دور المجموعات، بفوزه الكبير على ضيفه اوستريا فيينا النمسوي 5-1 بثائيتين للبرتغالي اندريه سيلفا وباتريك كوتروني.