خسارة ودية ثانية للمنتخب السعودي استعداداً لمونديال 2018

 

تلقى المنتخب السعودي الهزيمة الثانية تواليا في إطار مبارياته الودية استعدادا للمشاركة في كأس العالم لكرة القدم 2018، بسقوطه الاثنين أمام منتخب بلغاريا صفر-1 خلال معسكره المقام في البرتغال.

وخاض “الأخضر” مباراتين خلال المعسكر، ففاز الثلاثاء الماضي على لاتفيا بثنائية نظيفة، وخسر أمام البرتغال الجمعة صفر-3.

وسجل الهدف البلغاري في مباراة الاثنين إيفلين بوبوف (81)، علما ان المنتخب السعودي أكمل المباراة بعشرة لاعبين اثر طرد المدافع منصور الحربي في الدقيقة 83.

وكان المنتخب البلغاري الأفضل في الشوط الأول من المباراة.

وبعد تسديدة قوية من مسافة بعيدة لمحمد آل فتيل تصدى لها الحارس البلغاري بلامن ايلياف على دفعتين (13)، رد بوبوف بكرة قوية مرت بجوار القائم (20)، تلتها فرص أخرى.

وأتيحت للمنتخب السعودي فرصة كبيرة بنهاية الشوط، الا ان الدفاع البلغاري أبعد كرة مهند عسيري قبل دخولها الشباك (44).

وفي الشوط الثاني، تحسن أداء المنتخب السعودي الذي يشرف عليه المدرب الأرجنتيني إدغاردو باوتسا. وأتيحت فرصة جديدة لآل فتيل للتسجيل من رأسية في الدقيقة 51، الا ان الحارس البلغاري أبعدها، كما تصدى بعدها بثماني دقائق لرأسية عسيري.

وأنقذ وليد عبدالله مرماه من هدفين محققين عندما تصدى لكرة مارتن راينوف وحولها للركنية ثم تصدى لرأسية جورجي ميلانوف (80). وبعدها بدقيقة، تمكن بوبوف من تسجيل الهدف البلغاري الوحيد، عندما ارتقى لكرة عرضية وحولها برأسه الى داخل المرمى.

وفي تصريحات صحافية، أشار رئيس الاتحاد السعودي عادل عزت الى عزم “الأخضر” الذي سيشارك السنة المقبلة في كأس العالم للمرة الخامسة في تاريخه والأولى منذ 2006، خوض مباريات ودية تحضيرية مع منتخبات عالمية “قوية” في الأشهر المقبلة.