مصير لبنان متعلق بكوريا… والطريقان صعبان نحو الذهب!

 

خسر منتخب لبنان لكرة السلة في مباراته مساء الخميس امام نيوزيلندا بفارق اربع نقاط (84-80)، في مباراة حماسية وصعبة على الطرفين، وذلك ضمن بطولة كأس آسيا 2017 التي يستضيفها لبنان ما بين 8 و20 آب المقبل.

واختلطت بالتالي حسابات المجموعة الثالثة “النارية” التي يلعب فيها لبنان، حيث وبالرغم من الخسارة لكنه لا يزال قادر على تصدر مجموعته وفق عدة حسابات.

 


إقرأ ايضاً: هذه اخطاء منتخب لبنان امام نيوزيلندا


 

لبنان كان يكفيه الفوز امام نيوزلندا لتصدر المجموعة وسلوك طريق قد توصله في النهاية لمواجهة استراليا في نصف النهائي، اما في احتلاله المركز الثاني في مجموعته، فهو قد يلتقي ايران في ربع النهائي والفيليبين في نصف النهائي.

اما لكي يتصدر لبنان مجموعته، فهو عليه بكل تأكيد الفوز يوم السبت على كازاخستان الضعيف، في انتظار نتيجة مباراة كوريا الجنوبية ونيوزيلندا.

علماً ان الطريق في الجهتين ليس سهلاً على الفريق اللبناني، حيث هو سيواجه في الطريق الاول استراليا وفي الثاني افضل المنتخبات في آسيا اي ايران والفيليبين.

 

 

وفي ما يلي حسابات المجموعة الثالثة:

 

1- نيوزلندا ستتصدر مجموعتها اذا فازت السبت على كوريا ويحتل بالتالي لبنان المركز الثاني، او حتى اذا خسرت بفارق نقطة او اثنين.

2- فوز كوريا بثلاث او اربع نقاط، سيصدر لبنان مجموعته وتحتل نيوزلندا المركز الثاني.

3- كوريا ستحتل المركز الثاني في حال فازت بفارق 5 الى 7 نقاط، على ان يحتل لبنان المركز الاول.

4- لبنان سيحتل المركز الثاني خلف كوريا في حال فوز الاخيرة بفارق 8 نقاط او اكثر.