شربل رزق لـ”Sports-leb”: “ويك آند كل النجوم” سيجمع مجتمع كرة السلة.. ونحن مصممون على تطبيق القانون

 

 

تتحضر عائلة كرة السلة اللبنانية نهاية الأسبوع الحالي لـ”ويك آند كل النجوم” الذي يُنظّم على ملعب مجمع “نهاد نوفل للرياضة والمسرح” في زوق مكايل، والذي ترجع عائداته لدعم صندوق المنتخب الوطني الذي يستضيف بطولة كأس آسيا 2017 في آب المقبل.

ويضمّ “ويك آند كل النجوم” مباراة كل النجوم، مباراة بين النجوم السابقين وأعضاء اتحاد كرة السلة، مباراة السيدات، مسابقات الثلاثيات والدانك الخ.

وأكد أمين عام اتحاد كرة السلة المحامي شربل رزق في حديث لموقع “Sports-leb” أهمية هذا الأسبوع مما فيه من إفادة للمنتخب اللبناني، كما أنّه سيجمع عائلة كرة السلة في يومَين حماسيَين رائعَين.

 


إقرأ ايضاً: التحضيرات تتواصل لـ”ويك اند النجوم”.. وهذا جديد بطاقات الدخول!


 

وقال رزق: “نحن متفائلون كثيراً بـ”ويك آند كل النجوم”، خصوصاً مع ردة الفعل الإيجابية للجمهور، عملياً لم يُنظّم هكذا نشاط إلّا مرتين في تاريخ كرة السلة اللبنانية ونحن نعمل على أن يكون هذا الحدث سنوياً كما يحصل في كل الدول المتقدمة في عالم كرة السلة”.

وتابع: “تبدأ الحجوزات ابتداءً من يوم الخميس، ونعمل على إعتماد هذا النظام – اي الحجوزات المسبقة – للمزيد من التنظيم، على أن يتم إعتمادها بشكل أوسع الموسم المقبل في كل المباريات، فهذه الطريق الافضل للتنظيم، فالاتحاد بحاجة لمعرفة توجّه كل مباراة وعدد الجمهور الذي قد يحضرها باكراً، كما هو حلّ للزحمة التي قد تحصل قبل كل مباراة”.

وعن التحضيرات والتجهيزات في الملعب قال رزق: “لا يوجد تجهيزات معينة لتنظيم “ويك آند النجوم” في مجمع نهاد نوفل للرياضة والمسرح، لكن هو بحاجة لعمل كبير لاستضافة بطولة كأس آسيا الصيف المقبل، وساعة الصفر للبدء بالعمل اقتربت كثيراً حيث هناك جدّية كبيرة وعزيمة واستعداد أكبر من قبل رئيس مجلس إدارة المجمع الاستاذ نهاد نوفل كما من رئيس بلدية زوق مكايل ايلي بعينو”.

 

 

يُذكر أنّ البلدية وإدارة المجمّع ستتحمل كافة نفقات التجهيزات اللازمة تحت إشراف الاتحاد اللبناني لكرة السلة، لتنفيذ دفتر الشروط من اجل استضافة البطولة القارية.

ورداً على سؤال حول قرار تشكيل فريق لأندية العاصمة بيروت للحد من التشنّج بين جمهوري الرياضي وهومنتمن أجاب: “هذه المبادرة هي لجمع جماهير كرة السلة مع بعضها البعض ولدمج اللاعبين، وهي فعلياً ستجمع مجتمع كرة السلة اللبنانية مع بعضه البعض وليس فقط جمهورَي الرياضي وهومنتمن”.

رزق اعتبر أنّ الاتحاد اللبناني يملك العزيمة الكبيرة لإنهاء البطولة على ارض الملعب وليس بالمكاتب، مؤكداً أن كل من يريد الاخلال بالانتظام العام سيواجَه بالعقوبات، وقال: “وضعنا فوقنا جميعاً القانون ونحن حريصون على تطبيقه مع أي شخص يخالفه، والعقوبة التي فرضها الاتحاد على هومنتمن خير دليل على نية الإتحاد حماية لعبة كرة السلة”.

وتابع: “بالرغم من أن المادتين 208 و209 تعطي الاتحاد الصلاحيات المطلقة لمعاقبة الجماهير، نحن نلتزم بما وعدنا به وهو عدم ايقاف الجماهير والابقاء على العقوبات المالية إلّا إذا جمهور اجتاح الملعب أو قام بعمل كبير عندها لكل حادث حديث”.