كأس لبنان: الصفاء اكتسح النجمة وبلغ النهائي

 

 

جرد الصفاء غريمه النجمة من لقب كأس لبنان في كرة القدم بعدما اكتسحه 4-1 على ملعب صيدا البلدي أمام أكثر من 10 آلاف متفرج في الدور نصف النهائي.

وعلى الرغم من السيطرة الواضحة للفريق النبيذي على بداية المباراة، إذ سدد نجمه حسن المحمد كرة ساقطة ارتدت من عارضة حارس مرمى الصفاء مهدي خليل (8)، افتتح السنغالي تالا نداي التسجيل من تسديدة مباغتة الى يمين حارس النجمة أحمد تكتوك اثر تمريرة متقنة من الكردي أخطأ دفاع النجمة في تقديرها (15).

وأدرك السوري عبد الرزاق الحسين التعادل للنجمة برأسية الى قلب المرمى بعد كرة مرتدة من الحارس مهدي خليل اثر تسديدة من خالد تكه جي (31).

وفي الشوط الثاني، عاقب الصفاء الفريق النبيذي الذي أهدر فرصاً بالجملة في النصف الاول للقاء، وانفرد نداي من منتصف الملعب تقريباً تخطى المدافع بلانيتش وسجل بتسديدة من مشارف المنطقة زاحفة بعد خروج التكتوك لملاقاته (78).

وأضاف محمد قصاص (40 عاما) الهدف الثالث للصفاء وسط انهيار الدفاع النبيذي وذهول مشجعيه اثر تمريرة عرضية من عمر الكردي وصلت إلى نداي حاول تسديدها لترتد الى قصاص ليسدد بقوة الى يسار تكتوك (80).

واختتم الكردي رباعية الصفاء بعدما انفرد وتخطى الحارس مسجلا في المرمى الخالي اثر تمريرة متقنة من محمد زين طحان (83).

وسينتظر الصفاء الطرف الثاني للمباراة النهائية الذي سيتحدد بعد أسابيع قليلة اثر لقاء الدور النصف النهائي الثاني بين العهد والأنصار.

 

وكان العهد قد تخطى الجمعة بسهولة السلام زغرتا 3-1 على ملعب بلدية برج حمود في ربع النهائي.

وعلى الرغم من افتتاح السلام التسجيل عبر الموريتاني أمادو نياس بعدما انفرد وسجل الى يمين الحارس محمد حمود (22)، إلا أن العهد قلب الأمور فأدرك التعادل عبر السنغالي ابنو با متابعاً كرة مرتدة من الحارس مصطفى مطر الى الشباك اثر تسديدة من أحمد زريق (33).

وأضاف زريق الهدف الثاني لفريقه بتسديدة الى يسار الحارس مطر بعد عرضية من الاحتياطي محمد حيدر (81).

وفي الدقيقة الاخيرة سجل مهدي فحص إصابة العهد الثالثة بعد تمريرة من أحمد زريق.